حزب الله يستهدف مواقع إسرائيلية مهمة في عمليات هي الأولى من نوعها

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
حزب الله يستهدف مواقع إسرائيلية مهمة في عمليات هي الأولى من نوعها, اليوم الاثنين 1 يوليو 2024 06:38 صباحاً

أعلن "حزب الله" اللبناني استهداف مواقع مهمة تابعة للجيش الإسرائيلي عند الحدود الجنوبية في عمليات هي الأولى من نوعها وتبعد 15 كلم عن الحدود.


وقال مراسل روسيا اليوم، إن هذه العمليات هي الأولى من نوعها، موضحا أن النقطة المستهدفة، تبعد 15 كلم عن الحدود اللبنانية.

وذكر "حزب الله" في بيان: "ردا على ‏اعتداءات العدو الإسرائيلي على القرى الجنوبية الصامدة والمنازل الآمنة وخصوصا في بلدة حولا، ‏استهدف مجاهدو المقاومة الإسلامية يوم الأحد 30-06-2024 مقر قيادة الفرقة 91 في ثكنة ‏برانيت بصاروخ بركان ثقيل، فأصيبت إصابة مباشرة ودمر جزء منها، ووقع فيها إصابات مؤكدة".‏

وأضاف "حزب الله" في بيان: "ردا على ‏اعتداءات العدو الإسرائيلي على القرى الجنوبية الصامدة والمنازل الآمنة وخصوصا في بلدة حولا، ‏استهدف مجاهدو المقاومة الإسلامية يوم الأحد 30-06-2024 مقر قيادة كتيبة السهل في ثكنة ‏بيت هلل بصاروخ فلق، فأصيبت إصابة مباشرة ودمر جزء منها، ووقع فيها إصابات مؤكدة".‏

وفي بيان آخر قال "حزب الله": "ردا على ‏اعتداءات العدو الإسرائيلي على القرى الجنوبية الصامدة والمنازل الآمنة وخصوصا في بلدة ‏الطيبة، استهدف مجاهدو المقاومة الإسلامية يوم الأحد 30-06-2024 مبنى يستخدمه جنود العدو ‏في مستعمرة المطلة بالأسلحة المناسبة وأصابوه إصابة مباشرة".‏

وفي بيان منفصل أكد "حزب الله": "شن مجاهدو ‏المقاومة الإسلامية يوم الأحد 30-06-2024 هجوما جويا بسرب من المسيرات الانقضاضية على ‏مقر كتائب المدرعات التابعة للواء 188 في ثكنة راوية، مستهدفة مبنى القيادة فيها وأماكن ‏تموضع ضباطها وجنودها وأصابوها إصابة مباشرة، مما أدى إلى اندلاع النيران فيها وأوقعوا فيها ‏إصابات مؤكدة".‏

كما أشار "حزب الله" في بيان آخر إلى "استهداف ‏موقع رويسة القرن في مزارع شبعا اللبنانية بالأسلحة الصاروخية وأصابوه إصابة مباشرة عند الساعة (18:00) من بعد ظهر يوم الأحد 30-06-2024".

هذا وأفادت مراسلتنا اليوم الأحد بمقتل 3 أشخاص جراء غارة إسرائيلية استهدفت منزلا في بلدة حولا، فيما لا تزال الحدود بين لبنان وإسرائيل تشهد توترا مستمرا وسط تحذيرات دولية من اتساع رقعة النزاع في المنطقة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق