وفاة أول رجل خضع لعملية زراعة كلية "من خنزير"

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أعلن مستشفى ماساتشوستس العام بمدينة بوسطن الأمريكية وفاة أول رجل خضع لعملية زراعة كلية من خنزير معدل وراثيًا.

وذكر المستشفى اليوم الاثنين، أن فريق أطباء زراعة الأعضاء شعر بحزن عميق لوفاة ريك سلايمان المفاجئة "ولا نملك ما يشير إلى أن ذلك نجم عن عملية زرع الكلية التي خضع لها في الآونة الأخيرة".

وفي مارس، خضع سلايمان (62 عامًا) من ويموث بولاية ماساتشوستس إلى عملية جراحية لزرع الكلية استغرقت 4 ساعات، وصفها المستشفى حينها بأنها "خطوة كبيرة في السعي لتوفير أعضاء متاحة للمرضى بسهولة أكبر".

وقالت عائلة سلايمان في بيان: "تشعر عائلتنا بعميق الأسى للرحيل المفاجئ لعزيزنا ريك إلا أنها تشعر براحة لمعرفتها أنه ألهم الكثيرين".

وذكر المستشفى أنّ شركة "إي.جينيسيز أوف كمبردج في ماساتشوستس وفرت الكلية من خنزير عُدل وراثيا لإزالة الجينات الضارة لمتلقيها الإنسان، وإضافة جينات بشرية معينة لتحسين توافقها، كما أن الشركة أبطلت مفعول فيروسات بعينها متأصلة في الخنازير لديها القدرة على إصابة البشر".

ونجحت زراعة كلى من خنازير معدلة جينيًا في قرود ظلت على قيد الحياة لمدة 176 يومًا في المتوسط، وفي حالة واحدة لأكثر من عامين، حسبما أفاد باحثون في أكتوبر بمجلة نيتشر.

وتفيد أداة تعقب البيانات التي تحتفظ بها الشبكة المتحدة لمشاركة الأعضاء، بأن أكثر من 100 ألف شخص في الولايات المتحدة ينتظرون زراعة عضو من الأعضاء، وبأن هناك طلبًا كبيرًا على الكلى.

وكان جراحو جامعة نيويورك قاموا في السابق بزراعة كلى خنازير في أشخاص متوفين دماغيًا.

وزرع فريق من جامعة ماريلاند في يناير 2022 قلب خنزير معدل وراثيًا في رجل يبلغ من العمر 57 عامًا كان يُعاني من مرض القلب في مراحله الأخيرة، لكنه توفي بعد شهرين.

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق