31 May المشاهير العرب محمود الليثي ينهار بالبكاء خلال تشييع والدته وعمر كمال وعبد الباسط حمودة يواسيانه

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

شارك عدد من الفنانين في تشييع جثمان والدة الفنان المصري محمود الليثي، من مسجد الحصري بمدينة السادس من أكتوبر، نذكر منهم عبد الباسط حمودة، عمر كمال، وحجازي متقال، كما تواجد أقارب الليثي وأصدقاؤه من خارج الوسط الفني.

​​​​​​
وكان جثمان والدة محمود الليثي قد وصل قبل العصر إلى المسجد تحضيراً لإقامة صلاة الجنازة ثم بعد ذلك دفنها بمقابر العائلة.
ولم يستطع الليثي تمالك نفسه من البكاء فبدا منهاراً والدمعوع تفيض من عينيه خلال مراسم الجنازة.وصل منذ قليل للمسجد استعدادا لصلاة الجنازة عقب صلاة العصر.
وكان محمود الليثي فجع بوفاة والدته، التي رحلت عن عالمنا بعد صراع مع المرض، وأعلن الفنان عدوية شعبان عبد الرحيم وفاة والدة محمود الليثي عبر حسابه الرسمي، وكتب: "إنا لله وإنا إليه راجعون أمي الثانية والدة حبيب العالم أخويا محمود الليثي وحمادة الليثي في ذمة الله إنا لله وإنا إليه راجعون".
كما نعى الفنان إسلام التركي والدة محمود الليثي قائلاً: "البقاء والدوام لله انتقلت إلى رحمة الله تعالى والدة النجم محمود الليثي والنجم حماده الليثي وإنا لله وإنا إليه راجعون".

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق