لماذا يعاني البعض من الإسهال بعد تناول البطيخ؟

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

يُعتبر البطيخ من الفاكهة الصيفية المحببة لدى الكثيرين، نظرًا  لقدرته على ترطيب الجسم.. لكن بعض الأشخاص قد يعانون من الإسهال بعد تناوله، مما يثير التساؤل حول الأسباب وراء هذه الظاهرة.. في هذا التقرير، سنستعرض الأسباب المحتملة وكيفية تجنب هذه المشكلة.

نسبة الماء العالية

البطيخ يحتوي على حوالي 92% من الماء، مما يجعله ممتازًا للترطيب.. ومع ذلك فإن تناول كميات كبيرة منه قد يؤدي إلى زيادة السوائل في الأمعاء، مما يسهم في تليين البراز وزيادة حركته، وبالتالي قد يسبب الإسهال.

الألياف الغذائية

كما أن البطيخ غني بالألياف الغذائية التي تُعتبر ضرورية للهضم السليم.. ولكن تناول كمية كبيرة من الألياف دفعة واحدة، خاصة للأشخاص غير المعتادين على نظام غذائي غني بالألياف، يمكن أن يؤدي إلى تهيج الأمعاء وحدوث الإسهال.

الفروكتوز

الفروكتوز هو نوع من السكر الموجود في البطيخ.. وبعض الأشخاص يعانون من سوء امتصاص الفروكتوز، وهي حالة تمنع الأمعاء الدقيقة من امتصاص الفروكتوز بشكل صحيح.. وعندما يصل الفروكتوز غير المهضوم إلى الأمعاء الغليظة، يتخمَّر بفعل البكتيريا، مما يؤدي إلى الغازات، الانتفاخ، والإسهال.

التسمم الغذائي

تناول بطيخ ملوث بالبكتيريا مثل السالمونيلا أو الإشريكية القولونية (E. coli) يمكن أن يسبب التسمم الغذائي. قد يحدث هذا إذا تم تخزين البطيخ بشكل غير صحيح، أو تناوله بعد فترة طويلة من تقطيعه.. تشمل أعراض التسمم الغذائي الإسهال، الغثيان، التقيؤ، والحمى.

نصائح للوقاية

  1. تناول كميات معتدلة: لتجنب الإسهال الناتج عن زيادة استهلاك الماء والألياف، يُفضل تناول البطيخ بكميات معتدلة.
  2. التدرج في تناول الألياف: إذا لم تكن معتادًا على تناول كميات كبيرة من الألياف، فحاول زيادة الكمية تدريجيًا.
  3. الحفاظ على النظافة: اغسل البطيخ جيدًا قبل تقطيعه، وحفظه في الثلاجة إذا لم يتم تناوله بالكامل في وقت واحد.
  4. مراقبة الحساسية: إذا كنت تعاني من أعراض سوء امتصاص الفروكتوز، قلل من تناول الفواكه الغنية به أو استشر أخصائي التغذية.

لذلك، من المهم تناول البطيخ بحذر واتباع الإرشادات الصحية لتجنب أي مشاكل هضمية.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق