60 إجراء تحددها "مؤسسة الإمارات للتعليم" لتنظيم امتحانات الفصل الدراسي الثالث

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
60 إجراء تحددها "مؤسسة الإمارات للتعليم" لتنظيم امتحانات الفصل الدراسي الثالث, اليوم السبت 1 يونيو 2024 01:48 مساءً

المصدر:
  • دبي-رحاب حلاوة

التاريخ: 01 يونيو 2024

ت + ت - الحجم الطبيعي

حددت مؤسسة الإمارات للتعليم المدرسي في دليل "الاستعداد لامتحانات الفصل الدراسي الثاني وتطبيق الاختبارات في المدارس، 60 إجراءً لتنظيم امتحانات الفصل الدراسي الثالث المركزية، والأخير من العام الدراسي الجاري للصفوف من الثالث حتى الثاني عشر، والتي ستبدأ من 5 يونيو الجاري وتستمر حتى 14 من الشهر ذاته. 

ومن أبرز الإجراءات التي تضمنها الدليل تطبق خلال ثلاث مراحل هي "قبل بدء اختبارات نهاية الفصل الدراسي الثالث، وأثناءها، وبعدها"، لضمان سير عملية الامتحانات بدون عوائق، إضافة إلى التطبيق المتميز للاختبارات وتحليل نتائجها.

وأوضحت المؤسسة في دليل الاستعداد وتطبيق الاختبارات في المدارس للعام الأكاديمي 2023-2024، إن عملية إدارة الاختبارات الفعالة تتم وفق ثلاثة مراحل مختلفة، الأولى هي مرحلة الاستعداد " ما قبل الاختبار"، وتتعلق بالتحضير التام للاختبارات قبل عقدها، في حين توضح المرحلة الثانية " أثناء الاختبار" تفاصيل ما يجب فعله في يوم الاختبار وكيفية تجهيز المكان الذي يعقد فيه الاختبار، فيما تحدد المرحلة الثالثة " ما بعد الاختبار" جميع الإجراءات المتبعة مثل التصحيح ورصد النتائج.

 وتفصيلاً بينت المؤسسة أن المرحلة الأولى " ما قبل الاختبار" تتضمن حزمة من الإجراءات تشمل " تعريف الطلبة وأولياء الأمور والمعلمين بدليل سياسة التقييم المعتمدة للعام الأكاديمي، التأكد من استكمال مدخلات التقييم التكويني " مرصود الدرجة" في النظام الإلكتروني المعتمد في المؤسسة " المنهل" حسب فترات التطبيق واعتمادها، كذلك تهيئة الطلبة لأداء الاختبارات بصورة إيجابية والالتزام بتنفيذ الإرشادات أثناء تطبيق الاختبار، إضافة إلى تشكيل لجان الاختبارات وتوزيع المهام والأدوار والمسؤوليات ".

 وتابعت " تتضمن الإجراءات الإدارية أيضاً توقيع مدير المدرسة والمكلفين بأعمال الاختبارات " وثيقة التعهد" للمحافظة على سرية وسلامة الاختبارات، وتعميم الجداول قبل وقت كاف من الاختبارات، وحصر الحالات الطبية الحرجة وأصحاب الهمم، والطلبة المتقدمين للاختبارات في الخارج، وتأمين احتياجاتهم ووضع خطة التواصل معهم، إضافة إلى تصنيف الطلبة من أصحاب الهمم وتحديد خططهم التعليمية الفردية في المنهل، وتكليف ومواءمة الاختبار أو تعديله وفقاً لاحتياجات الطلبة وتصنيفهم، وحصر الحالات الطبية الحرجة واللجان الخارجية، وتأمين احتياجاتهم اللازمة ووضع خطة للتواصل معهم، وتنظيم قاعات الاختبار وفق الموجهات وتوفير خارطة إرشادية لتوزيع القاعات ".

وأضافت " تشمل إجراءات المرحلة الأولى أيضاَ، التأكد من خلو القاعات الاختبارية من المواد العلمية المتعلقة بالمواد الدراسية، والتأكد من أن المقاعد متباعدة بشكل كاف بحيث تكون المسافة بينها متر على الأقل، والتأكد من أن عدد الطلبة في قاعات الاختبارات لا يتجاوز 25 طالب باستثناء القاعات كبيرة الحجم، والتأكد أيضاَ من توفر معايير الجودة الخاصة بقاعات الاختبار والتي تشمل " الساعة، الإضاءة المناسبة، التهوية، مقاعد الطلبة المناسبة".

وتتضمن هذه المرحلة أيضاَ بعض الإجراءات التقنية أبرزها " التأكد من تفعيل حسابات جميع المعلمين والإداريين وإمكانية الوصول لحساباتهم في المنهل وبوابة التعلم الذكي، والتأكد من تسجيل 100% من الطلبة في الفصل الدراسي بالمنهل حسب الصف والمسار والشعبة الصحيحة، والتأكد من اكتمال ودقة جميع معلومات الطلبة  في المنهل، كذلك التأكد من تفعيل جميع حسابات الطلبة، وتحديث جميع أجهزة الطلبة بأحدث الإصدارات من التطبيقات المطلوبة.
 
وحسب الدليل الذي أصدرته المؤسسة تتضمن المرحلة الثانية " أثناء تطبيق الاختبار" عدة إجراءات تشمل " ضرورة التحقق من تسليم كتيبات الامتحان والتحقق من سلامة البيانات على صندوق الأسئلة والمغلفات حسب يوم التطبيق والمادة الدراسية، التأكد من برنامج الحضور والانصراف اليومي " جدول توزيع المراقبين والملاحظين"، وفتح صناديق الأسئلة والمغلفات وتوزيع الأظرف على المراقبين وعدم فتح مظاريف الاحتياط إلا للضرورة، مع التأكد من حصول المراقب على الاختبار الصحيح حسب الجدول قبل 10 إلى 15 دقيقة من بدء الاختبار، وتكليف فريق على مستوى المدرسة لتلقي الاستفسارات المتعلقة بالاختبار من اللجان ومتابعتها والرد عليها، والتأكد من أن جميع المراقبين لا يحملون الهواتف المحمولة أو الأجهزة الأخرى في قاعات الاختبار، وتنظيم الطلبة في أماكن الاختبارات الخاصة بهم والتأكد من عدم حيازتهم أي جهاز من الأجهزة الغير مصرح بها مثل الهواتف المحمولة والساعات والأجهزة الذكية والأجهزة اللوحية".
 

وأكدت المؤسسة في هذه المرحلة أيضاَ على ضرورة المحافظة على تركيز الطلبة المستمر أثناء مراقبة الامتحان، والتأكد من الالتزام بمواعيد الاختبار وعدم التساهل مطلقا مع الإزعاج، ورصد أية مخالفات أو حالات إخلال بنظام الاختبارات، وجمع الأدلة الداعمة لها وتطبيق اللوائح والإجراءات المتبعة، واستلام كتيبات إجابات الطلبة من مراقبي القاعات وفق الأعداد المعتمدة وحصر كتيبات الأسئلة غير المستخدمة واعتماد نماذج الاستلام والتسليم، وتسجيل حضور وغياب الطلبة وفق الآلية المتبعة والاحتفاظ بالسجلات، وبالنسبة للصف الثاني عشر يجب جمع كافة كتيبات الاختبارات وإرفاق تقارير الحضور وتسليمها إلى مركز تقدير" تصحيح" اختبارات الصف الثاني عشر المخصص خلال الإطار الزمني المحدد.

 وحسب الدليل تتضمن المرحلة الثالثة " بعد تطبيق الاختبار" عدة إجراءات تشمل " توزيع مهام تقدير الدرجات على الهيئات التدريسية أو اللجان التي تم تشكيلها من قبل إدارة المدرسة للصفوف من 3 إلى 11، ونشر دليل التصحيح " نماذج الإجابة" من المنهل بحيث تكون متاحة بعد ساعة واحدة من انتهاء الاختبار، واستخدام دليل التصحيح المعد مركزياً من قبل إدارة التقييم وقياس الطلبة في تقدير الدرجات، وتكليف المعلمين بتقدير ومراجعة أوراق الطلبة واعتماد الدرجات للصفوف من 3 إلى 11 في مدة لا تقل عن 3 أيام، ويكون تقدير الدرجات للاختبارات المركزية بأنواعها بشكل جماعي لكافة المواد الدراسية قدر الإمكان، إلا في حال عدم توفر عدد كاف من المعلمين .

وأكد الدليل على ضرورة التأكد من مراجعة أوراق إجابات الطلبة قبل رصد الدرجة في النظام الالكتروني " المنهل"، ومراجعة الرصد ورقياً وإلكترونياً، واعتماد الدرجات في النظام الإلكتروني، وعدم الإفصاح عن أي تفاصيل عن نتائج الطلبة سواء للطلبة أو أولياء الأمور قبل إعلان النتائج رسمياً، وتحليل نتائج الطلبة بعد إعلانها وتحديد نقاط القوة والضعف وبناء الخطط العلاجية والإثرائية حسب النتائج، وفي حالة ملاحظة عدم الدقة في تقديم العلامة في المنهل، يجب متابعة طلب تغيير النتيجة.

تابعوا أخبار الإمارات من البيان عبر غوغل نيوز

Email فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest Whats App
إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق